تفريغ مقطع : رأيتم كيف زال ملك الملوك فكيف تظلمون

اتقوا اللهَ ربَّ العالمين في دينِكم، مَن يُحافظُ عليه...مَن يحميه...مَن يدافع عنه سوى المسلمين...سوى أهل السُّنةِ على وجهِ الخصوص؟!! فهُم الذين يعرفون حقيقة الدين ويتمسكون به.

مَن الذين ينظرون في المآلات ولا ينظرون تحت أقدامِهم؟

أهلُ السُّنةِ على وجهِ الخصوص.

مَن الذين يُقدِّرونَ المصلحةَ العامة ويُقدِّمونها على المصلحةِ الخاصة ولو وقعَ عليهم من الظلمِ ما وقع، يحتسبون، يطلبون من اللهِ ربِّ العالمين الرضوان؟

 

إنهم أهلُ السُّنة، يُتَّهَمون بالاتهاماتِ الباطلة، يُتتبَعون، يؤذى منهم مَن يُؤذى، ويُشَرَّدُ منهم مَن يُشَرَّد، ويُعذَّبُ منهم مَن يُعذَّب، ويُشْغَبُ على مَن منهم يُشْغَب، وهم يتضرعون إلى اللهِ ربِّ العالمين يطلبون الثباتَ على الدين.

احذروا الظلم؛ فإنَّ الظلمَ ظلماتٌ يوم القيامة، ولا تغتروا بظواهرِ الأحوال؛ فقد رأيتم بأعيُنِكم كيف زال مُلْكُ الملوك، وتحطمت كراسيٌّ وعروش؟!!

اتقوا اللهَ ربَّ العالمين؛ فقد رأيتم بأعيُنِكم ما لم يَرَهُ ما كان قبلكم، رأيتم عواقبَ الظلمِ الوخيمة وكيف استُلِبَ المُلْكُ ممن كان مالكًا، ثم وقعَ عليه من الذُّلِّ والخَسْفِ والهوان ما رأيتموه بأعيُنِكم وما تعلمونه عِلمَ اليقين، «إنَّ اللهَ ليُملي الظالم، حتى إذا أخذه لم يُفلتْهُ»،﴿وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ﴾ [هود: 102].

لا تغتروا بحِلْمِهِ؛ فإنَّ سعيدَ بن جُبير لمَّا سُلِّطَ عليه الحَجَّاج؛ كان يقول وهو يضحك: «عجبتُ من حلمِ اللهِ عليك وجُرأتك على الله».

لا تغتروا بحِلمِ اللهِ، فإنَّ اللهَ تبارك وتعالى- يمهلُ ولا يُهمل، يُملي للظالمِ حتى يأخذَهُ بظُلمِهِ، فإذا ما تورطَ في ظُلمٍ لا يُقبلُ عند اللهِ تبارك وتعالى-؛ رَحِمَ المظلومين.

التعليقات


مقاطع قد تعجبك


  لا تكونوا عُجُلاً مذاييع بُذُرًا
  مَن الذي يمنع أهل السُّنة من اعتلاء المنابر وفي الوقت ذاته يترك المجال لكل صاحب فكر منحرف؟!
  طَعْنُ شَيْخِ الْحَدَّادِيَّةِ هِشَامٌ البِيَلِيّ فِي الْجَيْشِ الْمِصْرِيِّ
  أوصلوا هذه الرسالة إلى القرضاويِّ الضال
  مَن لم يحْكمْه الدينُ؛ لم يكُن له حاكمٌ سِوَى هواه وشيطانِهِ
  ((3))...(( هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ))
  هَلْ تَعْلَمُ أَنَّكُ إِنْ تَسَتَّرْتَ عَلَى مُجْرِمٍ خَارِجِيٍّ تَكْفِيرِيٍّ فَأَنْتَ ملعون؟
  رسالةُ حَسَن البنَّا للإخوان المسلمين اليوم
  فليسألوا أنفسهم هؤلاء الحمقى: لمصلحة مَن يعملوا هذا العمل؟ ومَن الذي يستفيد مِن هذه الحوادث؟!
  دفع البهتان حول عبارة (يُدَوِّخُ الله رب العالمين المشركين)
  لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها
  قصة تبلغيى تكفيرى مع الرسلان !
  ما ينبغي أنْ تَفعل قبل النوم
  أنت مسلم فاعرف قدر نفسك
  تنبيهٌ هامٌّ في حقِّ الرسول ﷺ
  • شارك

نبذة عن الموقع

موقع تفريغات العلامة رسلان ، موقع يحتوي على العشرات من الخطب والمحاضرات والمقاطع المفرغة لفضيلة الشيخ العلامة أبي عبدالله محمد بن سعيد رسلان-حفظه الله- . كما يعلن القائمون على صفحة وموقع تفريغات العلامة رسلان -حفظه الله- أن التفريغات للخطب ليست هي الشكل النهائي عند الطباعة، ولكن نحن نفرغ خطب الشيخ حفظه الله ونجتهد في نشرها ليستفيد منها طلاب العلم والدعاة على منهاج النبوة في كل أنحاء الدنيا، ونؤكد على أنَّ الخطب غير مُخرَّجة بشكل كامل كما يحدث في خطب الشيخ العلامة رسلان المطبوعة وليست الكتب المنشورة على الصفحة والموقع هي النسخة النهائية لكتب الشيخ التي تُطبع...وهذه الكتب ما هي إلا تفريغ لخطب الشيخ، غير أنَّ كتب الشيخ التي تُطبع تُراجع من الشيخ -حفظه الله- وتُخرج. والتفريغ عملٌ بشريٌ، ونحن نجتهد في مراجعة التفريغات مراجعة جيدة، فإذا وقع خطأ أو شكل الخطب كما نخرجها -إنما نُحاسب نحن عليها والخطأ يُنسب لنا وليس للشيخ -حفظه الله-.

الحقوق محفوظة لكل مسلم موقع تفريغات العلامة رسلان